محمد بوعزوم

الفنان الشاعر .. محمد بوعزوم 1948 - 2012 .. ابن سبها .. حي المهدية .. واستاذ الرسم بمدارس سبها منذ ستينات القرن الماضي .. وكم من المعارض الفنية التي زخرت بلوحاته الرائعة .. وتلك اللمسات التي تشاكي وجعه .. في كتابه " تاريخ فزان الثقافي والاجتماعي " ، كتب الدكتور الطاهر عريفه في حقه : " التناغم بين ما يفكر فيه المبدع ويتخيله ، وبين ما يخلقه مجسدا في هذه اللوحات ، اي تلك العلاقة بين الصانع والمصنوع ، هل هي لحظة السعادة التي يحس فيها المبدع انه ادرك الحقيقة ؟ لا نستغرب ذلك . فقد صاح احد العلماء عندما توصل الى الحقيقة بالقول : وجدتها وجدتها . فكيف نغمض على فنان اسمه محمد ابوعزوم ألا يتألق ، ألا يفرح ، ألا يصل الى ذروة النشوة عندما يرسم لوحة من لوحاته ، وعندما يصل الى تلك المعادلة الصعبة ، وهي المطابقة بين ما يلوج في دهنه وافكاره ومشاعره ، وبين ما يرسمه ويبدعه . تلك هي لحظة التجلي ، لحظة فيها براءة وتناغم لا يحس بها إلا من كابد الشوق ، شوق لحظة التجلي هذه . ذلك النزوغ الصوفي المتجرد المتجه الى الباري عز وجل.

عن رأيه في الفن الذي عشقه واخلص له، يقول :

كنت اعبر بإحساس ، اعبر عن ما يريح ضميري ، كنت اشعر بأن الفن ما وجد إلا من أجل سعادة الانسان ، وكنت اعرف جيدا ماذا تعني كلمة الفن التشكيلي ، ومعنى الادب ، من هنا كان اندفاعي نحو هذا الاتجاه .

عن المدارس التي تأثر بها محمد ابوعزوم في لوحاته التي يقوم برسمها اجاب :

انا اتأثر بالمدارس الفنية جميعها . وليس بإمكاني التخصص بمدرسة معينة ، وأنا احاول قدر الامكان بأن يكون لي اسلوبي الخاص . والفلسفة التي تقوم عليها لوحاتي هي ضرورة التعبير عن قضايا الانسان وهمومه ومشاكله ومعاناته ، وانا عندما ارسم لوحاتي واضع خطوطي والواني أفعل كل ذلك بإحساس داخلي عميق جدا ، من أحاسيس وظروف المجتمع والبيئة المحيطة بغية الوصول الى مستقبل افضل من اجل النهوض بالذوق والاخلاق في الحياة بصفة عامة . لقد تعلمت من الفن الشيء الكثير ، تعلمت طريقة التفكير ، تعلمت خدمة المجتمع ، تعلمت المعاملة والصبر والمعاناة وحرية التفكير والتعبير وطريقة ايجاد الراحة النفسية .

لوحات محمد ابوعزوم الفنية التي عرضها في سبها او طرابلس او الخارج تتمحور دائما مضامينها حول قضايا محددة ، منها لوحات تمثل الروح والوطنية ، لوحات تعالج مشاكل المجتمع ، لوحات تمثل الطبيعة ومناظرها الخلابة ، لوحات هزلية ضاحكة.

هذا هو الشاعر الفنان محمد ابوعزوم من خلال شعره الذي يمجد الفن ، وفنه الذي يقطر بعبق الاصالة والشعر .

يناجي لوحته الفنية لحظة ولادتها

  • ***
  • ايا لوحات ارسمها
  • وفرشاة الاطفها
  • على نغمات اوتاري
  • وفوق جسور اشعاري
  • تصارعني احاسيس
  • عن السلم ، عن الحرب
  • عن الخبز ، عن البغضاء والكرب
  • عن العلم ، عن الادب
  • ***

رحمــه اللــه